FOOT2DZ

محرز يغيب عن 9 مباريات لمانشستر سيتي

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

عادت المخاوف لتضرب نادي مانشستر سيتي الإنجليزي قبل انطلاق النسخة الـ 33 من نهائيات كأس الأمم الإفريقية “الكاميرون 2021″، والمُقرر لها خلال الفترة بين 9 يناير/ كانون الثاني و6 فبراير/ شباط من العام القادم 2022؛ بسبب الغياب الطويل المحتمل لنجمه رياض محرز، والذي سيعمل على قيادة منتخب الجزائر للدفاع عن لقبه القاري الحاصل عليه عام 2019 بمصر.

مباريات دوري أبطال أوروبا أبانت عن القيمة الثابتة للنجم الجزائري داخل النادي الإنجليزي، رغم التهميش الذي يحصل عليه من المدرب بيب غوارديولا في مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرليغ”، والتي لا يشارك فيها محرز بانتظام مقارنة بحضوره القوي في مسابقة دوري أبطال أوروبا منذ الموسم الماضي 2020-21، وسيشكل غياب محرز ضربة موجعة لغوارديولا رغم امتلاكه العديد من الأسماء؛ على اعتبار أن خطر إصابة أحد نجومه الآخرين سيُبرز بوضوح قيمة محرز مرة أخرى.­ ­­ ­

الجزائري رياض محرز قد يغيب لأكثر من 40 يوما عن مانشستر سيتي

حساب “إنسايدر سيتي” الجماهيري باللغة العربية في منصة “تويتر”، والمختص بمتابعة أخبار النادي السماوي، نشر اليوم الخميس 21 أكتوبر/ تشرين الأول، تغريدة تضمنت صورة لمحرز وهو يتوشّح العلم الجزائري بعد التتويج بكأس أمم إفريقيا 2019، وكتب معلقا: “نجم السيتي رياض محرز قد يغيب عن الفريق في 9 مباريات؛ بسبب مشاركة الجزائر في كأس أمم إفريقيا (نقلا عن صحيفة مانشستر إيفينينع نيوز البريطانية)”، في إشارة إلى دورة الكاميرون بداية العام المقبل.

وبلغة الحسابات، فإن محرز قد يغيب عن مانشستر سيتي لفترة طويلة تصل حدود 45 يوما؛ على اعتبار أن قانون الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” يتيح له الالتحاق بمعسكر منتخب بلاده قبل انطلاق دورة كأس أمم إفريقيا بـ 14 يوما، وفي حال نجاح منتخب الجزائر في الدفاع عن لقبه وتأهله للمباراة النهائية، فسيغيب محرز 28 يوما آخر اعتبارا من بداية البطولة.

جماهير السيتي قلقة.. والجزائريون: نريده في أوج عطائه مع المنتخب

خلفت التغريدة المذكورة تفاعلا واسعا وسط جماهير النادي السماوي والجزائريين الذين دعموا رياض محرز، فجماهير المان سيتي ستكون قلقة بسبب فترة غيابه الطويلة، في حين أن الجزائريين يريدون أن يكون محرز في أوج عطائه خلال بطولة إفريقيا المقبلة؛ حتى يقود “محاربي الصحراء” للقبهم الثاني على التوالي والثالث تاريخيا.

وعلّق أحد المشجعين الجزائريين قائلا: “نحتاج ولدنا من أجل الكأس الإفريقية الثالثة إن شاء الله”، في إشارة إلى الثقة الكبيرة التي يضعها الجزائريون في محرز وكتيبة بلماضي للتتويج للمرة الثانية تواليا باللقب الغالي، في حين بدا مشجع للسيتي قلقا، وغرّد قائلا حول غياب الجناح الأعسر: “هذا كثير”، وأرفقها برمز تعبيري لوجه حزين، في حين أبرز آخر تبعات الغياب الطويل لمحرز، وقال: “سنرى إن كان غيابه عاديا في حالة إصابة لاعبين في النادي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق